يعاني بعض الأشخاص من انقطاع النفس أثناء النوم وقد يظهر في صورة شخير في بعض الحالات، أو الاستيقاظ فجأة نتيجة الشعور بالاختناق، أو الإحساس بالنعاس والتعب في اليوم التالي، وتعود أسباب انقطاع النفس أثناء النوم إلى العديد من العوامل والحالات الطبية. [1]

يعد انقطاع النفس أثناء النوم (بالإنجليزية: Sleep Apnea) من الاضطرابات الخطيرة، حيث يحدث فيه توقف مؤقت للتنفس بصفة متكررة أثناء النوم مدة 10 ثوان أو أكثر، وينقسم انقطاع النفس النومي إلى نوعين رئيسين هما، انقطاع النفس الانسدادي النومي وانقطاع النفس النومي المركزي، وقد يعاني بعض الأشخاص من كلا النوعين معًا. [2]

تعرف في هذا المقال على ما هي أسباب انقطاع النفس أثناء النوم، وعوامل الخطر التي قد تزيد من احتمالية حدوثه، وكذلك الأسباب التي تسبب انقطاع التنفس في الحامل وعند الرضع.

أسباب انقطاع النفس أثناء النوم الانسدادي

يحدث انقطاع النفس النومي الانسدادي نتيجة ارتخاء العضلات الداعمة للأنسجة الرخوة في الحلق كاللسان والحنك الرخو؛ مما يؤدي إلى ضيق مجرى الهواء أو انسداده، ومن ثم انقطاع مؤقت للتنفس . [3]

تتضمن أسباب انقطاع النفس أثناء النوم عند الكبار في هذه الحالة ما يلي: [3] [4]

  • زيادة الوزن والسمنة، حيث تعد السمنة أكثر أسباب انقطاع النفس النومي الانسدادي شيوعًا في البالغين، فعند زيادة كمية الدهون في أنسجة الحلق الرخوة وارتخاء عضلات اللسان أثناء النوم يحدث انسداد لمجرى التنفس؛ مما يسبب انقطاع النفس عند النوم.
  • اضطرابات الغدد الصماء، مثل قصور الغدة الدرقية ، ومرض ضخامة الأطراف، ومتلازمة تكيس المبايض.
  • أمراض الرئة المزمنة، مثل الربو، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، والتليف الرئوي.
  • الاضطرابات العصبية العضلية، حيث قد تتداخل بعض هذه الاضطرابات، مثل السكتة الدماغية مع الإشارات العصبية الموجهة من المخ إلى عضلات الصدر والممرات الهوائية.
  • فشل القلب أو الفشل الكلوي، إذ يؤدي ذلك إلى تجمع السوائل في الرقبة؛ مما قد يسبب انسداد مجرى التنفس وتوقف مؤقت للنفس خلال النوم.

تتضمن عوامل الخطر التي قد تزيد من احتمالية الإصابة بانقطاع التنفس أثناء النوم ما يلي: [2] [3] [5]

  • النوم على الظهر، حيث ترجع أسباب انقطاع النفس أثناء النوم على الظهر إلى تراجع الفك، والأنسجة الرخوة، واللسان باتجاه الحلق.
  • السمنة وزيادة حجم الرقبة، إذ يرتفع خطر الإصابة بانقطاع النفس النومي إذا زاد محيط الرقبة عن 43 سم في الرجال، و38 سم في النساء.
  • كبر حجم اللوزتين.
  • انحراف الحاجز الأنفي .
  • كبر حجم اللسان.
  • تراجع الفك السفلي، أي صغر حجم الفك السفلي عن العلوي.
  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بانقطاع النفس الانسدادي النومي.
  • التدخين، وإدمان الكحول، وتعاطي المخدرات.

يمكن أن يصاب الأطفال أيضًا بتوقف التنفس خلال النوم، وعادة ما تشمل أسباب انقطاع النفس أثناء النوم للأطفال الآتي: [2] [5]

  • تضخم اللوزتين.
  • تضخم الزوائد الأنفية (لحمية الأنف).
  • مشاكل الأسنان، مثل فرط تراكب العضة.
  • متلازمة داون ، حيث يصاحب متلازمة داون تضخم اللسان، ولحمية الأنف، واللوزتين، بالإضافة إلى ضعف التوتر العضلي في مجرى التنفس.
  • متلازمة بيير روبن، إذ يعاني المصابون بهذه المتلازمة من صغر حجم الفك السفلي مع ارتخاء اللسان وتراجعه إلى الحلق.

اقرأ أيضًا: علاج انقطاع التنفس أثناء النوم.. أجهزة معاونة وطرق طبيعية

أسباب انقطاع النفس النومي المركزي

يعد انقطاع النفس النومي المركزي أحد أنواع انقطاع النفس أثناء النوم، إلا أنه لا ينجم عن انسداد مجرى الهواء، بل نتيجة حدوث توقف مؤقت للاتصال العصبي بين المخ وعضلات التنفس، ولم تعرف حتى الآن أسباب انقطاع النفس أثناء النوم في هذه الحالة، ولكن قد يرتبط حدوثه بالعديد من العوامل، منها: [2] [6] [7]

  • الأدوية: يعد استخدام بعض أنواع الأدوية أحد أسباب انقطاع التنفس في النوم، حيث قد تؤدي إلى تثبيط الجهاز العصبي المركزي، فينتج عن ذلك حدوث توقف مؤقت للتنفس أثناء النوم، ومن أمثلة هذه الأدوية، مضادات القلق، والمواد الأفيونية، مثل الهيدروكودون (بالإنجليزية: Hydrocodone) والفينتانيل (بالإنجليزية: Fentanyl).
  • تنفس تشاين-ستوكس (بالإنجليزية: Cheyne-Stokes): هو نمط من التنفس يمكن أن يحدث بسبب الإصابة بسكتة دماغية، أو في المراحل المتأخرة من فشل الأعضاء، مثل فشل القلب أو الكلى، وينطوي هذا النمط على فترات من زيادة معدل التنفس يتبعها فترات توقف مؤقت للنفس.
  • النوم في أماكن مرتفعة: تتضمن أسباب انقطاع النفس أثناء النوم أيضًا النوم في أماكن شديدة الارتفاع عن سطح البحر أكثر من 15000 قدم، وغالبًا ما تختفي هذه الحالة عند العودة إلى الارتفاع الطبيعي.

عادة ما يكون سبب انقطاع النفس المركزي أثناء النوم عند الأطفال مجهولًا، ومع ذلك هناك بعض العوامل التي قد تتداخل مع إشارات المخ فتؤدي إلى توقف التنفس المؤقت، منها: [2]

  • الولادة المبكرة.
  • تدخين الأم أثناء فترة الحمل.
  • أورام المخ.
  • الشلل الدماغي .
  • وجود مشكلة في قاعدة الجمجمة أو جذع الدماغ.
  • التعرض لإصابة في الرأس.

اقرأ أيضًا: انسداد المجرى التنفسي

أسباب انقطاع النفس أثناء النوم عند الحامل

تشمل أسباب انقطاع النفس أثناء النوم للحامل العديد من العوامل والتغيرات التي تحدث خلال فترة الحمل، منها: [8]

  • التغيرات الهرمونية، حيث يمكن أن يؤدي ارتفاع مستوى بعض الهرمونات إلى تورم الأغشية المخاطية في الأنف وزيادة الشعور بالاحتقان؛ مما قد يتسبب في حدوث الشخير وتوقف مؤقت للتنفس خلال النوم.
  • ارتفاع مستوى هرمون البروجستيرون ، والذي قد يسبب ارتخاء مجرى التنفس ومن ثم الإصابة بانقطاع النفس.
  • زيادة الوزن، والذي بدوره يؤدي إلى الضغط على مجرى التنفس.
  • النوم على الظهر، إذ يزيد النوم على الظهر من فرصة الإصابة بانقطاع التنفس خلال النوم.

أسباب انقطاع النفس أثناء النوم عند الرضع

لا تختلف أسباب انقطاع النفس أثناء النوم عند الأطفال الرضع عن الكبار، حيث يعد الرضع عرضة أيضًا للإصابة بانقطاع النفس الانسدادي أو المركزي. [7]

يعد توقف التنفس خلال النوم أكثر شيوعًا في الرضع لاسيما الذين ولدوا مبكرًا، وقد تؤدي اضطرابات التنفس عند الرضع إلى الإصابة بمتلازمة موت الرضيع المفاجئ؛ لذلك ينبغي زيارة الطبيب في أقرب وقت إذا لاحظت الأم أي علامة تشير إلى إصابة الطفل بانقطاع التنفس. [7]

اقرأ أيضًا: أسباب ضيق التنفس المفاجئ