يعرف الفتق السري بأنه نتوء أو انتفاخ يظهر في سرة البطن أو المنطقة المحيطة بها، وهي حالة طبية واسعة الانتشار خاصة بين الأطفال الرضع حديثي الولادة، لهذا يجب مراقبة جسم الطف بدقةل، حيث يعني بروز السرة وارتفاعها إصابة الطفل بفتق السرة عند الأطفال.

لا يعد الفتق السري عند الرضع من الحالات الخطرة، نناقش في هذا المقال أسباب فتق السرة عند الأطفال حديثي الولادة وطرق العلاج المتاحة.

فتق السرة عند الأطفال الرضع

يبدو الحبل السري قبل سقوطه بارزاً من بطن الطفل، وذلك بعد الولادة مباشرة، وتظهر المنطقة كلها مرتفعة قليلاً، يسقط الحبل السري وتبدأ السرة في الانخفاض والدخول إلى داخل بطن الطفل تدريجياً حتى تنغلق فتحة البطن تماماً ويختفي كل بروز السرة، وهي عملية طبيعية.

يحدث فتق السرة بعد الولادة، عندما يندفع جزء من أمعاء الطفل عبر جدار البطن إلى داخل السرة، ويظهر شكل فتق السرة عند الأطفال على هيئة ارتفاع أو نتوء، ويمكن استشعاره باللمس إن لم يكن ظاهراً للعين، ومن حسن الحظ أنه ليس مؤلماً للمولود في أغلب الحالات ولا يسبب المشاكل.

تظل السرة مرتفعة عند بعض المواليد لفترات قد تطول أو تقصر، ويمكن أن تمتد إلى عدة أعوام من عمر الطفل، لا يتخذ الطبيب أي إجراء جراحي قبل وصول عمر الطفل إلى 4 سنوات، يبدو ارتفاع السرة واضحاً عند بكاء الطفل أو ضحكه، وهو ما يسمى بفتق السرة عند الطفل الرضيع. (1)(3)

للمزيد: العناية بسرة الرضيع وسرة المولود الجديد

أسباب فتق السرة عند الأطفال

يتغذى الطفل طوال شهور الحمل من أمه عن طريق الحبل السري، الذي يشق طريقه إلى جسم الجنين عبر فتحة في وسط عضلات البطن تسمى الحلقة السُرية (بالإنجليزية: Umbilical Ring) وهي عضلة تحيط بسرة البطن.

تبدأ تلك الفتحة أو العضلة السُرية في الانغلاق بعد الولادة حتي تمام الالتئام، في بعض الأحيان لا تنغلق الفتحة باحكام وتظل مفتوحة لعدة أعوام من عمر الطفل، تندفع أنسجة البطن وجزء من أمعاء المولود خارجاً وتبرز عبر فتحة السرة وتسمى هذه الحالة بفتق السرة عند الرضع . (3)(4)

اقرأ أيضاً: فتق السرة، الأسباب والأعراض

تشخيص فتق السرة عند الطفل الرضيع

لا يحتاج تشخيص فتق السرة عند الرضع للكثير من الخطوات، حيث يمكن للطبيب معرفة الحالة عن طريق الفحص البدني البسيط من شكل وملمس السرة.

قد يطلب الطبيب في حالات نادرة إجراء أشعة بالموجات فوق الصوتية ، للتأكد من حالة فتق السرة ومعرفة ما إذا كان هناك أعضاء من البطن مثل الأمعاء منحبسة أو مختنقة داخل الفتق.

اقرأ أيضاً: أسباب فتق جدار البطن وعلاجه

علاج فتق السرة عند الأطفال

يعتمد علاج فتق السرة عند الأطفال حديثي الولادة على عمر الطفل وحالة الفتق كالآتي: (2)

  • تشفى معظم حالات فتق السرة عند الرضع دون أي تدخل طبي وذلك قبل أن يبلغ الطفل الثالثة من عمره.
  • يلجأ الطبيب إلى إجراء جراحة لإصلاح فتق السرة عند الأطفال عمر سنتين أو أقل أو أكبر في الحالات الآتية:
    • حدوث انحباس للأمعاء داخل الفتق أو أية مشاكل طبية أخرى.
    • كبر حجم فتق السرة.
    • بلوغ الطفل الخامسة من العمر دون أن ينغلق فتق السرة.

عملية فتق السرة عند الأطفال

تجرى جراحة فتق السرة عند الأطفال تحت التخدير الكلي، وتكون خطواتها كالتالي: (4)

  • عمل شق صغير في قاعدة السرة.
  • إعادة جزء الأمعاء البارز إلى داخل التجويف البطني.
  • تقطيب الفتحة الموجودة في العضلة السُرية بأكثر من طبقة من الغرز الجراحية، لمنع حدوث الفتق السري مرة أخرى.
  • تضميد السرة لإبقائها مسطحة.
  • يمكن لغالبية الأطفال العودة إلى منازلهم بعد الجراحة بساعات، لكن قد يحتاج الأطفال الخدج وأصحاب الحالات الحرجة إلى الرعاية الطبية المتخصصة طوال الليل في المستشفى.

    اقرأ أيضاً: الدليل الشامل لفتق السرة عند الحامل