يعد اتباع نظام غذائي صحي أحد الطرق الأساسية التي تساعد مرضى الضغط على السيطرة على مستويات ضغط الدم ضمن المعدل الطبيعي، جنبًا إلى جنب مع العلاج الدوائي الموصوف من قبل الطبيب المختص، وتعد حمية داش أو داش دايت أحد أشهر الأنظمة الغذائية التي تساعد على التحكم في ضغط الدم.

سنتناول في هذا المقال الحديث بالتفصيل عن حمية داش، وكيف تفيد مرضى ارتفاع ضغط الدم، وأهم أطعمة نظام داش.

حمية داش هي نظام غذائي يهدف إلى خفض ضغط الدم المرتفع، إذ يعتمد علاج ارتفاع ضغد الدم على النظام الغذائي الصحي بجانب العلاج الدوائي، تعرف على أهم أطعمة حمية داش. يمكنكم الآن استشارة طبيب من أطبائنا للإجابة على كافة استفساراتكم المتعلقة بهذا الموضوع .

ما هي حمية داش؟

يأتي اسم حمية داش (بالإنجليية: DASH diet) كاختصار لمصطلح النمط الغذائي لوقف ارتفاع ضغط الدم أو (بالإنجليزية: Dietary Approaches to Stop Hypertension)، وتعرف هذه الحمية بأنها نظام غذائي متوازن تم ابتكارها بمساعدة المعهد الوطني للقلب والرئة والدم، وتهدف هذه الحمية إلى منع ارتفاع ضغط الدم والوقاية من أمراض القلب، وقد تؤدي إلى إنقاص الوزن ولكنه هدف ثانوي لهذه الحمية، وتشير حمية داش إلى أن النظام الغذائي الصحي هو المفتاح الرئيسي لخفض ارتفاع ضغط الدم.[1]

تم وضع هذه الحمية بعدما لاحظ الباحثون انخفاض ضغط الدم بشكل ملحوظ عند الأشخاص الذين اتبعوا حميات نباتية، حيث تعتمد حمية داش بشكل أساسي على الخضراوات، والفواكه، واللحوم التي تحتوي على كمية منخفضة جدًا من الدهون، ويعتقد المختصون أن قدرة هذه الحمية على تخفيض ضغط الدم ترجع إلى احتوائها على تركيزات قليلة من الصوديوم، وتركيزات عالية من المغنيسيوم ، والكالسيوم، والبوتاسيوم.[1]

فوائد حمية داش؟

لا تقتصر فوائد حمية داش على المساعدة على السيطرة على مستويات ضغط الدم فقط، لكن يمكن أن تساعد أيضًا في الحالات الصحية التالية:[2]

  • الوقاية من خطر الإصابة بالسرطان.
  • الوقاية من متلازمة التمثيل الغذائي.
  • الوقاية من خطر الإصابة بداء السكري.
  • الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب.
    إنقاص الوزن.

أطعمة مناسبة لحمية داش

تهدف حمية داش إلى تزويد الجسم بالعناصر الغذائية التي تساعد على علاج ارتفاع ضغط الدم ، لذلك فهي تركز على النمط الغذائي أكثر من تركيزها على عنصر غذائي واحد، كما تركز أيضًا على الأغذية الغنية بمضادات الأكسدة، ولا بد أن يحرص الشخص الذي يتبع حمية داش على الحصول على النسب والكميات الآتية من العناصر الغذائية:[1]

  • الدهون الكلية: 27% من كمية السعرات الحرارية المتناولة.
  • الدهون المشبعة: 6% من كمية السعرات الحرارية المتناولة.
  • البروتين: 18% من كمية السعرات الحرارية المتناولة.
  • الكربوهيدرات: 55% من كمية السعرات الحرارية المتناولة.
  • الكوليسترول: 150 ملغ يوميًا.
  • الصوديوم: 1500 ملغ يوميًا.
  • البوتاسيوم: 4700 ملغ يوميًا.
  • الكالسيوم: 1250 ملغ يوميًا.
  • المغنيسيوم: 500 ملغ يوميًا.
  • الألياف: 30 غرام يوميًا.

لذلك يجب أن تكون الأصناف الغذائية في هذه الحمية تحتوي على نسب قليلة من الدهون المشبعة (بالإنجليزية: Saturated Fats)، أو الدهون المتحولة (بالإنجليزية: Trans Fats)، وغنية بالألياف، والبروتين، والمغنيسيوم، والكالسيوم، وقليلة الصوديوم، ويجب أيضًا التركيز على الأطعمة النباتية.

اقرأ أيضًا: الأغذية المناسبة لمرضى ضغط الدم

الحصص الغذائية في حمية داش

تتضمن كل مجموعة غذائية في حمية داش الحصص التالية:[3]

  • الحبوب الكاملة: 6-8 حصص يوميًا، ومن أهم الأمثلة عليه القمح الكامل، والأرز البني، والشوفان، والكينوا، والبرغل وغيرها.
  • الخضراوات : 4-5 حصص يوميًا، وتمثل الحصة الواحدة من الخضراوات الطازجة كوبًا كاملًا، ونصف كوب للمقطعة أو المطبوخة.
  • الفواكه: 4-5 حصص يوميًا، وتمثل الحصة الواحدة منها حبة فواكه متوسطة الحجم، أو ربع كوب مجفف، أو نصف كوب طازج أو مجمد أو مقطع.
  • الحليب ومنتجاته: 2-3 حصص يوميًا، ويجب اختيار ما هو قليل أو منزوع الدسم منها.
  • اللحوم قليلة الدسم، أو الدجاج، أو السمك: 2 من الحصص يوميًا أو أقل، ويجب اختيار ما هو قليل الدهن منها، والتقليل من تناول اللحوم الحمراء لما لا يزيد عن مرة أو مرتين أسبوعيًا.
  • المكسرات والبذور والبقوليات: 4-5 حصص يوميًا بما فيها اللوز، والجوز، البندق، وغيرها من المكسرات، وبذور الكتان وبذور عباد الشمس، والفاصولياء، والعدس، والبازيلاء وغيرها.
  • الدهون والزيوت: 2-3 حصص يوميًا، وتركز حمية داش على الزيوت النباتية بالأخص.

حمية داش وإنقاص الوزن

يمكن لبعض الأشخاص أن ينقصوا من وزنهم عند اتباع حمية داش، ولكن إن كان الشخص يعاني بالأصل من ارتفاع في ضغط الدم فإنه عادة ما تكون التوصية الأولى له هي خسارة الوزن، ولذلك لا بد من استشارة أخصائي تغذية ليصف للمريض حمية داش تتناسب سعراتها الحرارية مع احتياجاته وهدفه بإنقاص الوزن.[1]

للمزيد: كل ما تحتاج إلى معرفته عن تنزيل الوزن

حمية داش وممارسة التمارين النشاطات الرياضية

تشجع حمية داش على ممارسة الرياضة، وذلك لتحسين الصحة، وتخفيض ضغط الدم، وكوسيلة إضافية لإنقاص الوزن، وتوصي حمية داش أولئك الذين لم يعتادوا على ممارسة النشاط البدني ببدء ممارسة نشاطات خفيفة وسهلة، ومن ثم البناء عليها، ويمكن أن تشمل هذه النشاطات المشي، أو البستنة، أو التدريبات الهوائية الخفيفة.[1]