يعتبر الفيروس المخلوي التنفسي أحد أنواع العدوى التنفسية الخطيرة خاصة عند الأطفال، يرجع السبب في خطورة الفيروس المخلوي التنفسي عند الأطفال إلى صغر حجم المجاري الهوائية لديهم، مما يسبب انسداد ممرات الهواء ويصعب من عملية التنفس.

يؤدي الفيروس المخلوي عند الأطفال إلى مضاعفات خطيرة مثل الالتهاب الرئوي، والتهاب القصيبات، يحتاج الطفل في الغالب إلى تلقي العلاج في المستشفى للتخلص من آثار الإصابة. (1)

نوضح في هذا المقال أهم أعراض الفيروس المخلوي التنفسي عند الأطفال، ونجيب عن السؤال المتكرر، هل فيروس RSV معدي؟

أعراض الفيروس المخلوي عند الأطفال

يسبب الفيروس المخلوي التنفسي أعراضًا تشبه البرد عند الأطفال الأكبر في السن، بينما يسبب أعراضًا أكثر حدة مع الأطفال الرضع، تبدأ الأعراض في الظهور بعد مرور حوالي 4 إلى 6 أيام من الإصابة. (1)

نسرد تاليًا أهم أعراض الفيروس المخلوي عند الأطفال: (1) (2)

يعاني بعض الأطفال بصورة أكبر من الآخرين خاصة إذا كانوا من مرضى القلب، أو ولدوا ولادة مبكرة. (2)

أعراض الفيروس المخلوي عند الرضع

أهم ما يميز عدوى RSV عند الرضع، وضوح أعراضه على عكس البالغين الذين قد لا تظهر عليهم أعراض قوية للفيروس، نسرد أهم أعراض الفيروس المخلوي عند الرضع تاليًا: (3)

ليس من بين الأعراض الشائعة للفيروس المخلوي ارتفاع درجة حرارة الرضيع. (3)

تشخيص الفيروس المخلوي التنفسي (RSV) عند الأطفال

تبدأ عملية تشخيص الفيروس المخلوي عند الأطفال بالتعرف على التاريخ المرضي، لا يحتاج الأطباء في معظم الحالات إلى الكثير من الاختبارات للتمييز بين الفيروس المخلوي التنفسي وبين نزلات البرد . (2)

يلجأ الطبيب إلى إجراء تشخيص أكثر دقة لاكتشاف عدوى فيروس RSV مع الأطفال الذين يعانون من حالات صحية أخرى، أو مع ظهور أعراض خطيرة، حيث يختبر الطبيب سائل الأنف عن طريق مسحة الأنف القطنية، أو شفط السائل بالحقنة لفحصه. (2)

هل الفيروس المخلوي معدي؟

يعتبر الفيروس المخلوي التنفسي من الفيروسات شديدة العدوى، فهو ينتقل مع العطس، أو السعال ، أو ملامسة المرضى أو حتى ملامسة الأماكن الملوثة بالفيروس.

يزيد انتشار الفيروس في التجمعات كبيرة العدد مثل المدارس، ودور رعاية الأطفال، تعتبر فترة الخريف حتى الربيع هي أكثر الفترات شيوعًا لانتشار العدوى. (2)

يعتبر الاتصال المباشر مع الأطفال المصابين أسرع طرق انتشار الفيروس المخلوي، ينقل الطفل المصاب العدوى لمدة تتراوح بين 3 و8 أيام، وبالتالي يجب أن يعزل الطفل المصاب عن المحيطين به لمنع انتشار العدوى.

يعيش الفيروس المخلوي على الأسطح الصلبة لعدة ساعات، وبالتالي يجب تنظيف متعلقات الطفل المصاب مثل الألعاب، أو الفراش الذي ينام عليه بشكل منتظم. (1)

للمزيد: دليلك الشامل لعلاج الفيروس المخلوي التنفسي

متى نذهب بالطفل للطبيب؟

تتفاوت شدة الإصابة بالفيروس المخلوي التنفسي عند الأطفال بين الخفيفة إلى القوية، التي يمكن أن تسبب مضاعفات مثل التهاب القصيبات في الحالات الشديدة، يجب التواصل وزيارة الطبيب في الحالات التي تظهر فيها الأعراض التالية: (1)

  • صعوبة التنفس، ومن علاماته ظهور ضلوع الطفل أثناء التنفس.
  • دخول الطفل في حالة الجفاف والذي يمكن ملاحظته مع بكاء الطفل دون دموع.
  • ملاحظة زرقة الطفل مثل ازرقاق الأظافر، والفم بسبب نقص كمية الأكسجين اللازمة للجسم.
  • الإصابة بالحمى والتي تبدأ بوصول درجة الحرارة إلى 38 درجة مئوية، أو 39 درجة مئوية.
  • مشاهدة إفرازات من الأنف تعوق عملية التنفس.

للمزيد: كل ما تود معرفته عن الجفاف عند الأطفال

الوقاية من الفيروس المخلوي التنفسي عند الأطفال

ينصح باتباع بعض الإرشادات لحماية الأطفال من خطر الإصابة بفيروس RSV، من بين هذه الإرشادات ما يلي ذكره: (4)

  • الابتعاد عن مواجهة الدخان مباشرة.
  • الاعتماد على الرضاعة الطبيعية .
  • عدم الاتصال المباشر مع الأطفال المصابين.
  • الالتزام بغسل اليدين بالماء والصابون طوال الوقت.

اقرأ أيضًا: هل يصيب الفيروس المخلوي التنفسي البالغين؟

تعد الوقاية من الإصابة بعدوى الفيروسات خاصة فيروس RSV من الأمور سهلة التنفيذ، لكنها تحتاج مداومة واستمرار على عادات النظافة، وغسل الأيدي، والحرص على عدم التواصل الجسدي مع الآخرين خاصة الأطفال، لسهولة التقاطهم للعدوى وضعف مناعتهم.