تتعدد طرق علاج سرعة القذف عند الرجال وقد تفيد بعض الأدوية في التغلب على هذه المشكلة منها الموضعية ومنها ما يؤخذ بالفم، ويعد استخدام مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف من الطرق الفعالة التي قد يلجأ إليها الطبيب لتأخير القذف لدى الرجال وإطالة مدة الجماع، وتحقيق المتعة والرضا الجنسي للطرفين. [1]

تعرف في هذا المقال على علاج سرعة القذف بأدوية الاكتئاب، والجرعات الموصى بها، وكذلك آثارها الجانبية المحتملة.

مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف

قد تستخدم مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف في بعض الحالات تحت إشراف الطبيب، حيث يعد تأخير القذف أحد الآثار الجانبية لهذه الأدوية؛ لذا فهي توصف خارج الاستخدام الرسمي بهدف معالجة القذف السريع وليس اضطراب الاكتئاب. [1][2]

كذلك تختلف الجرعة وطريقة الاستعمال في حالة استخدام مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف مقارنة بمعالجة الاكتئاب. [3]

نوضح فيما يلي أبرز أنواع مضادات الاكتئاب التي تعالج سرعة القذف:

مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية

تعد مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (بالإنجليزية: Selective Serotonin Reuptake Inhibitor or SSRI) من أشهر أنواع مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف، بل ويعتبرها البعض المعيار الذهبي لعلاج مشكلة القذف المبكر عند الرجال حيث أنها تعطي نتائج جيدة عند استعمالها بالجرعة المناسبة. [4]

قد تساهم مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف من فئة مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية في تأخير القذف من 3 إلى 5 دقائق، حيث تعمل على زيادة مستوى الناقل العصبي السيروتونين في المخ والذي يلعب دورًا في التحكم في توقيت القذف، وقد يؤدي انخفاضه إلى حدوث القذف مبكرًا أثناء الجماع. [5][6]

عادة ما يستغرق ظهور مفعول مضادات الاكتئاب لسرعة القذف بالكامل 2 إلى 3 أسابيع من الاستخدام اليومي المنتظم حيث يتم البدء بجرعة صغيرة ثم تزداد تدريجيًا، بينما في بعض الحالات يمكن أن تؤخذ قبل الجماع بساعات قليلة عند الحاجة فقط. [4]

تتضمن أبرز أنواع مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية لعلاج القذف المبكر ما يلي:

  • الدابوكستين: صُمم الدابوكستين (بالإنجليزية: Dapoxetine) خصيصًا لعلاج مشكلة القذف المبكر عند الرجال، ويعد من أفضل مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف حيث يتسم بأمانه وسرعة بدء مفعوله؛ لذا فهو يؤخذ قبل الجماع بساعة إلى ثلاث ساعات وليس بشكل يومي، مع مراعاة عدم تناوله أكثر من مرة في اليوم. قد يصف الطبيب الدابوكستين بجرعة 30 ملغ، وفي بعض الحالات يوصف بجرعة 60 ملغ إذا لم تستجب الحالة للجرعة الأقل. [7][8]
  • السيرترالين: يعد السيرترالين (بالإنجليزية: Sertraline) من أشهر الأدوية المضادة للاكتئاب لعلاج سرعة القذف، وقد يوصف بجرعة تبدأ من 25 ملغ إلى 200 ملغ مرة أو مرتين يوميًا، ويمكن أن يستغرق ظهور مفعوله مدة تصل إلى 4 أسابيع. قد يصف الطبيب أيضًا السيرترالين عند الحاجة قبل الجماع بثلاث إلى خمس ساعات، وفي بعض الحالات يؤخذ عند الحاجة بعد الانتظام على تناوله يوميًا مدة 3 أسابيع. [3][4][5][9]
  • الباروكستين: يساهم الباروكستين (بالإنجليزية: Paroxetine) في التغلب على مشكلة القذف المبكر عند الرجال، ويؤخذ يوميًا بجرعة من 20 إلى 40 ملغ، أو بجرعة 20 ملغ عند الحاجة. [3]
  • الفلوكستين: يعد الفلوكستين (بالإنجليزية: Fluoxetine) من مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف الفعالة ويتسم بإمكانية استعماله أسبوعيًا، حيث قد يصفه الطبيب بجرعة 90 ملغ مرة واحدة فقط في الأسبوع، أو بجرعة 10 إلى 40 ملغ يوميًا. [3]
  • السيتالوبرام: قد يستخدم السيتالوبرام (بالإنجليزية: Citalopram) أيضًا في علاج سرعة القذف، ويؤخذ بجرعة من 20 إلى 60 ملغ يوميًا تبعًا لتعليمات الطبيب. [3]

بالرغم من فاعلية مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية في علاج سرعة القذف، إلا أنها قد تؤدي إلى ظهور آثار جانبية لدى بعض الرجال، ومنها: [6]

  • قلة الرغبة الجنسية أو ضعف الانتصاب مع بعض أنواع مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية.
  • اضطراب النوم.
  • صداع ودوخة.
  • غثيان.
  • اضطراب المعدة.
  • إسهال أو إمساك.
  • جفاف الفم.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الآثار الجانبية قد تقل مع مرور الوقت، وفي حال استمرارها يوصى بمراجعة الطبيب وعدم إيقاف الدواء دون استشارة الطبيب. [4]

اقرأ أيضًا: أنواع حبوب تأخير القذف

مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات

تتضمن أنواع مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف أيضًا فئة تسمى مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (بالإنجليزية: Tricyclic Antidepressant) ، وهي تعمل على زيادة مستوى الناقل العصبي النورإبنفرين والسيروتونين في المخ، والذي بدوره يساعد في تأخير القذف وإطالة مدة الجماع. [10][11]

تفيد مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات في علاج سرعة القذف الأولية، حيث تعمل على تأخير القذف بحوالي 2 إلى 8 دقائق. وتعرف سرعة القذف الأولية بأنها حالة يعاني فيها الرجل من القذف المبكر منذ بدء ممارسة الجماع وبصفة مستمرة. [11]

يعد دواء الكلوميبرامين (بالإنجليزية: Clomipramine) من أبرز مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات المستخدمة في علاج القذف المبكر، وعادة ما يوصف بجرعة 25 إلى 50 ملغ عند الحاجة. [11][12]

تشمل الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات المحتملة ما يلي: [10]

  • النعاس.
  • الإمساك.
  • جفاف الفم والعيون.
  • ارتباك.
  • تعب عام.
  • صداع ودوخة.
  • غثيان.
  • ضعف جنسي.
  • احتباس البول.

اقرأ أيضًا: طرق علاج سرعة القذف عند الرجال

نصيحة الطبي

يعد القذف السريع من المشاكل الشائعة لدى الرجال وقد تستخدم مضادات الاكتئاب كوسيلة فعالة للتغلب على هذه المشكلة بجانب معالجة السبب الرئيس. ينصح عند استخدام مضادات الاكتئاب لعلاج سرعة القذف الالتزام بالجرعة الموصوفة وتعليمات الطبيب وعدم إيقاف الدواء دون استشارة الطبيب أولًا.

يمكنك استشارة طبيب من طاقم الطبي على مدار الساعة لمناقشة كافة استفساراتك حول مشكلة القذف السريع وطرق علاجها.

اقرأ أيضًا: كيفية علاج سرعة القذف في المنزل